انتفاضة "فيسبوكية" لـ12 مليون متضامن مع الأسرى الفلسطينيين - 20 من مايو 2012 - cairoliving
الخميس, 2016-12-08, 3:06 AM
أهلاً بك ضيف

cairoliving

الرئيسية » 2012 » مايو » 20 » انتفاضة "فيسبوكية" لـ12 مليون متضامن مع الأسرى الفلسطينيين
6:49 AM
انتفاضة "فيسبوكية" لـ12 مليون متضامن مع الأسرى الفلسطينيين



فلسطيني معصوب العينين. واختلفت هذه الصور بين رجال بلحية أو دونها، امرأة محجبة أو سافرة لكن الكل موحد باللون البني الذي تفرضه السلطات العبرية على الأسرى الفلسطينيين والعصبة على العيون مع إشارة للسجن بالعبرية.وكان أهالي أسرى فلسطين المضربين على الطعام قد نشطوا في مواقع "فيسبوك" عبر تقديم معلومات عن الوضع الصحي للأسرى تشرح معاناتهم، ولم تقتصر مشاركات من ساهم في الحملة على تغيير الصور فقط بل دعمتها التعليقات المرافقة المساندة للأسرى الفلسطينيين ورسائل مشجعة لهم تشد من أزرهم ودعوات تحض الأصدقاء على نشرها بصفحاتهم، ومن الجدير بالذكر أن هذه التعليقات خرجت عن قيود اللغة العربية وشملت الانكليزية ولغات أخرى عدة منها الروسية، فتوسعت الحملة خارج كل الحدود واللغات ليسمع العالم أصوات أسرى فلسطين المكتومة .أبرزت تلك الفعالية أن كل إنسان هو صوت فاعل، فكل مشترك في الحملة تحول إلى صوت أسير، ليجمع الـ"فيسبوك" حتى الآن أكثر من 12 مليون أسير يتقنون لغات العالم ويصرخون على الملأ، في حين أن عدد المستخدمين العرب لـ"فيسبوك" يبلغ 43 مليون عربي حتى ابريل عام 2012، وفق تقرير الإعلام الاجتماعي العربي في إصدار خاص أطلقه برنامج الحكومة والابتكار في كلية دبي.وقال فادي سالم، مدير برنامج الحكومة والابتكار في كلية دبي للإدارة الحكومية "نشأ اليوم مجتمع مدني عربي افتراضي فعّال بعد التأثير البالغ للإعلام الاجتماعي أثناء الحراك المدني في العالم العربي، ومع نمو واضح لاستخدام اللغة العربية والتحول المتواصل في اتجاهات الاستخدام من الأغراض الاجتماعية إلى الشؤون المجتمعية والسياسية منذ 2011، نرجح أن تستمر هذه المنصات بلعب دور هام في الحراك السياسي والمجتمعي في المستقبل القريب."

يبدو أن الانترنت يردم الحفر "الافتراضية" بين الشعوب ويمحي الحدود السياسية بين دول العالم فيما يتعلق بالقضايا الإنسانية وخاصة بعد الإعلان عن أن جمهورية "فيسبوك" هي الثالثة عالمياً من حيث عدد السكان، بعدد فاق 900 مليون مستخدم عبر العالم. ولا بد من التنويه أن الضجيج الذي أحدثه الأسرى المضربون عن الطعام منذ 17 نيسان الماضي، في حين أمضى  ثائر حلاحلة وبلال ذياب يومهم الـ67 من الإضراب الفعلي، كان كافيا، إذ وقع اتفاق أخيرا على إنهاء إضرابهم مقابل الحصول على مطالبهم بإنهاء العمل بما يسمى "قانون شاليط" وإنهاء سياسة العزل الانفرادي، والسماح بزيارات ذوي أسرى قطاع غزة، وتحسين ظروف المعيشة في السجون، من خلال وساطة مصرية واتصالات مع الجانب الإسرائيلي، إلا أن الإضراب "الفيسبوكي " لم ينتهي بعد.

مشاهده: 164 | أضاف: essoseif | الترتيب: 0.0/0
مجموع التعليقات: 0
إضافة تعليق يستطيع فقط المستخدمون المسجلون
[ التسجيل | دخول ]
اطبع الصفحة
الة حاسبة
Block content
التصويتات
Rate my site
مجموع الردود: 5
Music
Google Services...
BBC News...
chir
Block content
Block title
< !-- -->
مشاهدات الزوار
Copyright MyCorp © 2016